الجمعة 02 ديسمبر 2022 الموافق 08 جمادى الأولى 1444
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

كيفية التخلص من الحب المرضي.. علاج نفسي يوقف مشاعر اللهفة والشوق

السبت 24/سبتمبر/2022 - 06:00 م
كيفية التخلص من مرض
كيفية التخلص من مرض الحب


ما هو العلاج النفسي للتخلص من الحب المرضي؟.. هل تعاني من شدة حبك وتعلقك بالأشياء سواء أشخاص أو أماكن تجعلك تدخل في مرحلة اكتئاب وعدم قدرة على التحكم في النفس من شدة تعلقك، هنا قد يكون الشخص مريضا نفسيا يحتاج إلى جلسات علاج طبيعي، خاصة بعدما انتشرت حوادث القتل في هذا الإطار مؤخرا…

كيفية التخلص من مرض الحب

كيفية التخلص من مرض الحب

وحول كيفية التخلص من مرض الحب، كشف الدكتور محمد محمود حمودة، استشاري الأمراض النفسية والأعصاب وعلاج الإدمان بكلية طب جامعة الأزهر، أن الحب عبارة عن هرمونات في الجسم، يمكن التحكم فيها عن طريق الأدوية.

هل يمكن الشفاء من الحب؟

وحول سؤال هل يمكن الشفاء من الحب ؟، أجاب الدكتور محمد محمود حميدة، على سؤال  ما هو العلاج النفسي للتخلص من الحب؟، قائلا إن هناك درجة من درجات الحب تصل إلى الحب المرضي الذي يؤدي إلى إيذاء الأشخاص الآخرين، تصل إلى مرحلة القتل، بعدما انتشرت حوادث القتل بين الشباب، فعندما يحب شاب فتاة حبًا شديدا يؤدي إلى تحول الشخص إلى مريض نفسي، وذلك يكون نتيجة زيادة جهاز الحوفي  في المخ لـ 3 هرمونات وهي هرمونات الدوبامين، وأيضا الأدرينالين، وكذلك الأوكسيتوسين.

وأشار في تصريحات خاصة لـ صحة 24، إلى أن العلاج النفسي للتخلص من الحب، عبارة عن دواء يعمل على تقليل نسبة إفراز هرمون الدوبامين، وأيضا الأدرينالين، وكذلك الأوكسيتوسين، مما يؤدي إلى السيطرة على الحب، ويصبح الشخص لديه القدرة على السيطرة على انفعالاته في الحب. 

 الحب والمرض النفسي  

الحب والمرض النفسي  

وحول متى تحتاج إلى زيارة الطبيب النفسي؟، أشار إلى أن الشخص عندما يفقد شخصا يحبه سواء بالوفاة أو البعد، يمر بحوالي 5 مراحل، والتي تكون كالآتي: 

  • المرحلة الأولى:

 تكون المرحلة الأولى هو شعور الشخص بالإنكار خاصة مع حالات الوفاة، فيصبح ليس لديه القدرة على استيعاب أن الشخص توفي، ولن يراه مرة أخرى، ويظل في حالة الإنكار ويتعامل مع من حوله على أن هذا الشخص لا زال على قيد الحياة، ويمكن أن يتحدث معه في الهاتف، أو ينتظر قدومه من الخارج.

  • المرحلة الثانية:

بعدما يتخلص من مرحلة الإنكار، يدخل في مرحلة الغضب والعصبية ويصبح لا يرغب في الحديث معه عن أن هذا الشخص لن يراه مجددا.

  • المرحلة الثالثة: تكون المساومة
  • المرحلة الرابعة: يدخل الفرد في هذه المرحلة في الاكتئاب ويصبح يعاني من بعض الأعراض الجسدية، مثل الصداع المستمر وعدم الرغبة في الحديث مع أحد، وأيضا الإصابة بالأرق.
  • المرحلة الخامسة: يصبح الشخص لديه فكرة قبول أن الشخص أصبح غير موجود ولن يتمكن من رؤيته مرة أخرى.

وقال إن العلاج الدوائي للتخلص من الحب، يختصر الـ 5 مراحل السابقة، ويجعل الفرد يصل إلى مرحلة السلام النفسي والقبول دون أن يمر بمرحلة الغضب والاكتئاب، وذلك من خلال خفض إفرازات الهرمونات الخاصة بالحب عن طريق أخذ جرعة من الدواء، مشيرًا إلى أن الأفكار عبارة عن كيمياء والجسم يتكون من كيمياء يمكن التحكم فيها من خلال الأدوية، ليقل مرحلة الشوق واللهفة، وأيضا التفكير الوسواسي.

وأشار إلى أن هناك الكثير من الأفراد لا يقتنعون بهذه الوسيلة لعلاج مشاعر الحب، إلا أنه يجب على الأفراد الاقتناع بأن الطب يتقدم مثل التكنولوجيا، فهل كان أحد يصدق أن يستطيع أحد أن يمسك قطعة من الحديد ويتحدث فيها مع أشخاص في بلاد بعيدة؟.