الجمعة 23 فبراير 2024 الموافق 13 شعبان 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

بخاخ الأنف أبرزها.. طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية

الأربعاء 13/سبتمبر/2023 - 09:31 م
التهاب الجيوب الأنفية
التهاب الجيوب الأنفية


التهاب الجيوب الأنفية مشكلة تواجه الكثير من الأشخاص، وخصوصا في ظل تلوث الهواء الذي يكون محملا بالأدخنة وبالأتربة وغيرها، لا سيما إن كان الشخص يعيش في منطقة شديدة التلوث.

وهناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية، لعل من بينها الإصابة بنزلات البرد والإنفلوانزا، لذا فمن الضروري أن يحافظ الإنسان على نفسه من أن يتعرض للعدوى الفيروسية حتى لا تكون سببا في إصابته بـ التهاب الجيوب الأنفية.

ويتساءل الكثير من الناس عن كيفية التعامل مع التهاب الجيوب الأنفية، وكيفية علاجها بشكل صحيح، وهو ما نستعرضه في ما يلي من سطور.

التهاب الجيوب الأنفية

قبل أن نستعرض طرق علاج التهاب الجيوب الأنفية، فقد يتساءل البعض ما هو التهاب الجيوب الأنفية، وكيف يحدث؟

وفقا لموقع مايو كلينك، التهاب الجيوب الأنفية هو عبارة عن تورم والتهاب المنطقة أو المساحات الموجودة داخل تجويف الأنف، التي يطلق عليها الجيوب الأنفية، مما يؤثر على تصريف المخاط، ويؤدي ذلك إلى تراكمه بالداخل.

ويجعل التهاب الجيوب الأنفية عملية التنفس عبر الأنف أمرا صعبا، كما أنه يتسبب في بعض الأعراض المزعجة، مثل آلام الوجه والشعور بالصداع.

علاج التهاب الجيوب الأنفية

عادة ما يتحسن المريض من تلقاء نفسه في عضون أسبوع إلى 10 أيام، وقد لا يحتاج إلى العلاج أو الأدوية.

لكن في بعض الحالات، تتفاقم المشكلة، ويستدعي الأمر الذهاب إلى الطبيب الذي يعتمد في علاج التهاب الجيوب الأنفية على طرق مختلفة، من شأنها أن تخفف الالتهاب، على النحو التالي:

بخاخ الأنف

قد ينصح الأطباء باستخدام بخاخات الأنف التي تحتوي على محلول ملحي، والتي يمكنها شطف الممرات الأنفية، وتقليل الاحتقان او الالتهاب.

الكورتيكوستيرويدات الأنفية

تعمل الكورتيكوستيرويدات الأنفية التي تكون على شكل بخاخ أنفي على علاج الالتهاب، وبالتالي فإنها تسرع عملية العلاج.

العقاقير

يلجأ بعض الأطباء إلى استخدام بعض العقاقير المخصصة لإزالة الاحتقان، والتي يتم استخدامها لبضعة أيام، وينصح الأطباء بعدم استخدامها لفترات طويلة حتى لا تتسبب في الإصابة مرة أخرى بـ التهاب الجيوب الأنفية، وهي حالة تعرف باسم الاحتقان الارتدادي، وتكون فيها الالتهابات أكثر حدة من ذي قبل.

أدوية الحساسية

إن كانت الحساسية هي سبب الإصابة بـ التهاب الجيوب الأنفية، فإن الطبيب قد يلجأ إلى أدوية الحساسية، لتخفيف أعراضها وعلاج الاحتقان الموجود في الجيوب الأنفية.

مسكنات الألم

قد يلجأ البعض أيضا إلى مسكنات الألم للتخلص من الأعراض المزعجة لـ التهاب الجيوب الأنفية، مثل آلام الوجه والصداع.