الأحد 21 أبريل 2024 الموافق 12 شوال 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

استشاري أمراض ذكورة يكشف أعراض ومضاعفات التسريب الوريدي

الأحد 26/فبراير/2023 - 07:00 ص
التسريب الوريدي
التسريب الوريدي


التسريب الوريدي، إعاقة يصاب بها العديد، من الرجال، إذ تعد نوعا من أنواع ضعف الإنتصاب، وتختلف درجة الإصابة حيث تبدأ بالبسيطة ثم المتوسطة والصعبة، ويعود ذلك لسبب الإصابة، وفي إطار شرح الأسباب والأعراض يوضح الدكتور أسامة غطاس استشاري أمراض الذكورة، أبرز الأعراض الدالة على الإصابة.

أعراض التسريب الوريدي

حدد الدكتور أسامة غطاس، أعراض التسريب الوريدي، والتي تشمل: 

  • ضعف الانتصاب
  • التصلب بالعضو الذكري
  • الإصابة بضعف انتصاب المفاجئ
  • الإحاس بالقلق والتوتر خلال ممارسة العلاقة
  • حدوث التواء بالعضو الذكري خلال العلاقة

مضاعفات التسرب الوريدي

أشار استشاري أمراض الذكورة، إلى مضاعفات التسريب الوريدي، والتي جاء من أبرزها: مشاكل في العلاقة، أو وجود توتر مستمر خلال العلاقة، كذلك وجود مشاكل في الخصوبة، أيضا الإصابة بضغوطات نفسية مثل التوتر والقلق.

كيفية التعرف على الإصابة بالتسرب الوريدي؟

ومن جانبه، قال الدكتور ياسين الفقي استشاري جراحة الذكورة والعقم، إن التسريب الوريدي مصطلح شائح يطلق من بعض الأطباء على الإصابة بضعف الانتصاب، إلا أن التسريب الوريدي هو نوع من أنواع ضعف الانتصاب، لافتا إلى أنه بعرف بخلل في صمامات الأوعية الدموية المسؤلة عن تجميع الدم بالعضو الذكري لكي يدوم الانتصاب لفترة أطول.

وأضاف استشاري جراحات الذكورة والعقم، أن التعرف على مشكلة التسريب الوريدي يكون من خلال التشخيص الإكلينيكي، بجانب الأشعة الأخرى، مشيرا إلى أن أحد أسباب التسريب الوريدي في بداية العلاقة الزوجية، يكون بسبب التوتر والقلق.

وأوضح الدكتور ياسين الفقي، أن التسريب الوريدي درجات، وله أسباب ولكل سبب طريقة في العلاج، مؤكدا: ليس كل تسريب وريدي يستلزم تدخل جراجي.

 

 

أسباب التسريب الوريدي

وأشار الدكتور ياسين الفقي، إلى أسباب التسريب الوريدي، والتي من أبرزها الإصابة بأمراض مزمنة مثل مرض السكر أو الضغط، أو أمراض القلب، ومن ضمن الأسباب الأخرى ارتفاع نسبة الدهون والكوليسترول بالجسم، بالإضافة إلى التدخين بشراهة، كذلك تأثير العلاقة والمشاكل الزوجية.

وبين أن تشخيص الحالة يدل على سبب المشكلة سواء كانت علة في تدفق الدم، أو عدم احتفاظ الأوعية الدموية بالدم لفترات ملائمة، أو نتيجة مشكلة في الأعصاب، مشيرا إلى أن علاج حالات الضعف يختلف الضعف البسيط إلى المتوسطة والصعب.