الإثنين 20 مارس 2023 الموافق 28 شعبان 1444
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

تعرف على أسباب فشل العلاقة الجنسية في ليلة الدخلة

الأحد 26/فبراير/2023 - 10:00 ص
فشل ليلة الدخلة
فشل ليلة الدخلة


موضوع فشل ليلة الدخلة هو أكثر المواضيع، التي تسبب نوعا من الخوف والقلق لدى الكثير من الشباب المقبلين على الزواج، حيث يتعرض الكثير منهم للإخفاق في إتمام علاقة حميمة ناجحة خلال اليوم الأول من الزواج، مما يشكل مصدر إزعاج لهم ويجعل الشاب معتقدا أنه مصاب بمشكلة عضوية تعيق من ممارسته العلاقة بشكل طبيعي، وذلك لعدم إتمام هذه الليلة بالصورة التي رسمها في خياله.

فشل ليلة الدخلة

ويوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى فشل ليلة الدخلة، وذلك دون مشكلات الضعف الجنسي، وتأتي ضمن أبرز تلك الأسباب، التوتر والضغط العصبي الملازم للرجل في هذه الليلة، مما يتسبب في انخفاض هرمون التستوستيرون والذي يعد المسؤول عن الحفاظ على الخصائص الفيزيائية الذكورية، ويعتبر من أهم  الهرمونات التي يفرزها الجسم بالنسبة للرجال.

أسباب فشل ليلة الدخلة

تحدث الدكتور أحمد العياشي استشاري جراحة ذكورة والعقم عند الرجال، عن أهم الأسباب التي تؤدي إلى فشل ليلة الدخلة، موضحًا أنها من أكثر الليالي التي ينصب عليها الاهتمام، مما يشكل عامل ضغط نفسي كبير مما ينتج عنه نوع من الخوف والتوتر النفسي والذي يتسبب في فشل ليلة الدخلة، مما يضع الزوج في حرج شديد أمام زوجته أو حتى باقي أهالي الزوجين.

 

 

نصائح لتخطي مشاكل ليلة الدخلة

ونصح استشاري جراحة الذكورة والعقم، أنه في حال حدوث هذه المشكلة أن يتحلى الزوج بالصبر لأن هذا الإخفاق يعد من العادي وليس ناتجا عن مرض أو ضعف جنسي، ولكن يكون ناتجا عن الكثير من العوامل أهمها العامل النفسي.

وأردف الدكتور أحمد العياشي، بأنه يجب على الشخص المقبل على الزواج عدم التسرع والاستماع لـ أقاويل البعض بضرورة إجراء تدخل جراحي، ناصحًا بضرورة عدم الاستماع والذهاب إلى طبيب نفسي متخصص لأن المشكلة في الغالب تكون مشكلة نفسية وليست مشكلة جنسية.

وأوضح العياشي، أن الطبيب النفسي يشخص الحالة المرضية التي تعتري المصاب، وتحديد ما إذا كانت مشكلة نفسية أم عضوية، ومن ثم تبدأ مراحل العلاج، إذ يبدأ بتهدئة الشاب ويقوم بإزالة كل الضغوط النفسية والمجتمعية الحادثة له في حال فشله في إقامة علاقة حميمية صحيحة، ويحدد الأساليب العلاجية المناسبة.