الأربعاء 29 مايو 2024 الموافق 21 ذو القعدة 1445
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر
المشرف العام
محمود المملوك
مستشار التحرير
د. خالد منتصر

الآن بإمكان النساء الحمل حتى سن الخمسين.. ما الذي حدث؟

الأحد 12/مايو/2024 - 10:15 م
هل يمكن الحمل في
هل يمكن الحمل في سن الخمسين؟


هل يمكن الحمل في سن الخمسين؟.. سؤال هام يشغل بال العديد من النساء وخاصة اللاتي تأخرن في سن الزواج أو تأخرن الإنجاب، وفي هذا الإطار كشف خبراء عن كيفية أن تحمل النساء حتى بلوغهن سن الـ 50 عامًا، وذلك من خلال التلقيح الصناعي؟.

هل يمكن الحمل في سن الخمسين؟

ولمن ترغب في معرفة إجابة سؤال هل يمكن الحمل في سن الخمسين؟، فحسبما نُشر بصحيفة "هندستان تايمز" وتزامنًا مع احتفال دولة الهند بـ: عيد الأم لعام 2024، كشف بعض خبراء الصحة النسائية عن حقيقة إمكانية الحمل بالتلقيح الصناعي للنساء الأكبر سنًا.

التلقيح الصناعي للنساء المُسنيين

وبخصوص التلقيح الصناعي للنساء المُسنات، يشير خبراء الصحة إلى أن هناك حقائق للحمل بـ" التلقيح الصناعي" لدى النساء حتى عمر 50 عامًا يجب أن يتم الكشف عنها، مؤكدين أنه يفضل للمرأة محاولة الحمل في سن مبكرة، ولكن طبيعة  العصر الحالي قد تجعل ذلك غير ممكن في جميع الحالات.

ويكشف خبراء الصحة والخصوبة، أن التلقيح الصناعي يفيد النساء الأكبر عمرًا ويساعدهن على الحمل، كما يحسن من المعرفة بمجال التوليد، إذ يمكن الأطباء اتباع نهج جديد بشكل أكبر بكثير في إدارة النساء الحوامل خلال هذا العمر  المتقدم للأم.

ومن جانبها، تقول الدكتورة ارونيما هالدار، استشارية التلقيح الصناعي والطب التناسلي بمستشفى مانيبال الهندي:" في حال محاولة أي سيدة أن تحمل فوق سن الـ 35 عامًا تعد في سن الأمومة، ولكن من المحتمل أن يحدث الفشل في هذه الحالة"، منوهة إلى ان هناك الكثير من الحقائق التي يجب الكشف عنها في هذا الشأن. رجل 

رجل وزجته الحامل في سن الخمسين

حقائق التلقيح الصناعي للنساء

وبخصوص حقائق التلقيح الصناعي للنساء، توضح الدكتورة أرونيما، أنه بالرغم من صعوبات الحمل في عمر أكبر، وكانت النتائج غالبًا ما تختلف من سيدة لآخرى، كما أن سبب انخفاض معدلات الحمل يرجع لانخفاض جودة وكمية البويضات والدورات غير المتزامنة، وربما يكون هناك حاجة لاتخاذ المرأة قرارًا بالخضوع للتلقيح الصناعي خلال أسرع وقت؛ بسبب وجود انخفاض مستمر في جودة وكمية البويضات لديها.

وتنوه الدكتورة ارونيما، إلى أن النساء خلال سن متقدمة، قد يواجهن مشكلة في نوعية البويضة وكميتها، وليست المشكلة في الرحم أو بطانة الرحم، موضحة أن فشل التلقيح الاصطناعي في الكثير من الحالات يرجع إلى جودة البويضة أو وجود كروموسوم غير طبيعي بالبويضة، ما يسفر عن نمو جنين لا يمكنه أن يكمل حياته.